وزير التعليم العالي يناقش مع السفير اليمني بالقاهرة سبل تعزيز التعاون
السفير اليمني بالقاهرة

السفير اليمني بالقاهرة

استقبل  وزير التعليم العالي تم عقد اجتماع بين الدكتور أيمن عاشور والسفير خالد محفوظ بحاح، سفير اليمن في القاهرة، لبحث سبل تعزيز التعاون في مجال التعليم العالي بين البلدين، بحضور الدكتور شريف صالح، رئيس قطاع الشؤون الثقافية والبعثات، في مبنى التعليم الخاص بالقاهرة الجديدة.

في بداية الاجتماع، قام وزير التعليم العالي الدكتور أيمن عاشور بتأكيد على عمق الروابط التاريخية بين مصر واليمن في مجالات متعددة، خاصة في مجال التعليم.

أعرب وزير التعليم العالي عن دعمه الكامل للطلاب اليمنيين الذين يدرسون في مصر، مشيرًا إلى أن الوزارة ملتزمة بتوفير كل الدعم والراحة لهم وتسهيل إجراءات دراستهم.

وتمحور الحديث حول بحث السبل التي يمكن من خلالها تعزيز التعاون بين البلدين في مجال التعليم العالي، وذلك من خلال تحديث الاتفاق التنفيذي الذي تم توقيعه في عام ٢٠١٥، وخاصة في ما يتعلق بتبادل الخبرات الأكاديمية بين الجامعات المصرية واليمنية، وتطوير المناهج الدراسية وتدريب الطلاب وبناء قدراتهم، بالإضافة إلى تبادل رسائل الماجستير والدكتوراه بين الجامعات، وكذلك المطبوعات والمنشورات العلمية والمكتبات الرقمية.

أثنى الدكتور أيمن عاشور خلال الاجتماع على جهود سفارة الجمهورية اليمنية في القاهرة في تعزيز العلاقات بين البلدين، وخاصة في مجال التعليم العالي.

وأشاد السفير خالد بحاح بالدعم الذي تقدمه مصر لليمن، وخاصة في مجال التعليم، مؤكدًا على رغبة بلاده في تعزيز التعاون مع مصر في مختلف المجالات، وخصوصًا في التعليم العالي والبحث العلمي.

في نهاية الاجتماع، أكدت الأطراف الحاضرة على أهمية التعاون في مجال التعليم العالي، حيث يلعب دورًا حيويًا في تنمية وتطوير البلدين الشقيقين.

حضر الاجتماع الدكتور هادي الصبان، المستشار الثقافي في السفارة اليمنية، والدكتور محمد باحاج، المستشار الطبي، والمستشار منيف الضبياني، مستشار مكتب السفير، والدكتورة هويدا عزت، المديرة العامة للإدارة الإعلامية والمتحدثة الرسمية باسم الوزارة.

قد يعجبك أيضا  رئيس جامعة مدينة السادات فى مرمى نيران الطلاب ودموع الأبرياء.. بعد واقعة طرد طلاب كلية الطب البيطرى